العودة   منتدى الإمارات لتداول الأسهم > المنتديات الإقتصادية > تعليم واحتراف التحليل الفني

تعليم واحتراف التحليل الفني منتدى متخصص بتعليم التحليل الفني بشكل متواصل حتى الاحتراف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-29-2008, 11:42 PM   #1
UAEST
المشرف العام
 
الصورة الرمزية UAEST
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 59
Post سوق الأسهم وطرق الإستثمار الناجح فيه

بسم الله الرحمن الرحيم

إستراتيجية الاستثمار


قبل البدء بعملية الاستثمار من الضرورى جدا وضع إستراتيجية محددة للإستثمار تبدأ بتحديد الهدف والتخطيط للوصول إليه مع احتساب ان الاستثمار يحتمل الربح والخسارة وتقييم العوامل المتعددة التى تحدد المخاطرة أو التحفظ فى الاستثمار.

لذا يجب أن تأخذ الوقت الكافى لدراسة وتوثيق خطتك من خلال تحديد أهدافك بواقعية ، بخصوص أرباح الاستثمار وما إذا كانت أهدافك المالية قصيرة الأمد ، متوسطة الأمد ، أو طويلة الأمد؟ وحتى نصل إلى ما نطمح إليه يجب أن نتبع النقاط التالية:

1.تحديد وتحليل الأهداف.
2.تحليل الأوراق المالية ( تحليل و تحديد نوع الأسهم المراد إستثمارها ووقت كل شراء ).
3.تكوين محفظة مالية.
4.تقييم أداء المحفظة (مراقبة ما تحتفظ به من أسهم - تحديد وقت البيع).

سياسة الاستثمار

من المؤكد أن إحتياجاتنا تختلف بإختلاف مراحل حياتنا . فأين موقعنا فى هذه اللحظة، هل من الممكن أن نكون قد اقتربنا من القمة أو من المحتمل أننا لا نزال نخطو خطواتنا الأولى فى حياتنا وربما لا نزال فى طور أنشاء اسرة وربما نستعد للتقاعد !! ربما نخطط لشراء منزل!

أن هذه الأمور جميعا تتطلب طرقا مختلفة للتوفير فحاجة المستثمر لزيادة دخله تتغير وفقا لمراحل حياته. ولهذا إن تحديد أهدافنا هو الخطوة الاولى التى يجب أن تتبعها نظرة إجمالية بحيث نحدد الوقت اللازم لتحقيق كل هدف؟

فإذا كنت قد بدأت حياتك للتو فمن الأنسب التركيز على النمو طويل الأمد ، ولا تنسى أنه حتى بدون وجود مدخرات فالغالب أن يحقق المستثمرون الشباب موقعا قويا لهم حيث ان كل سنة تعنى المزيد من المدخرات وسنوات الشباب تعنى وجود فرصة قوية للتعافى من أى أزمات ولجنى ثمار جهدك.

فى منتصف عمرك سوف تتأرجح بين الرغبة فى زيادة الدخل وبين وجود الدخل بالدرجة الاولى فالغرض من زيادة الدخل قد تشتمل على الإدخار من أجل التقاعد أو التعليم الجامعى فى الوقت الذى تكون فيه لا تزال تقوم بدفع رسوم دراسية وأقساط المنزل أو تأسيس عمل تجارى وجميعها أمور تتطلب توجيه الموارد المالية تبعا لها.

أما إذا بلغ راتبك الذروة وأصبح مصروفك الحالى أقل فهنا يمكنك أن تولي عملية زيادة الدخل المزيد من الاهتمام.إن سنوات التقاعد تعمل على تأكيد ضرورة وجود إيراد أو دخل يحقق الاكتفاء للمتقاعد وفى الوقت نفسه عليك الاخذ بعين الإعتبار بمسألة التضخم المالى للمحافظة على نمو استثماراتك ، كما يمكنك توفير رأس مال بالاستثمارات المتنامية لافادة الاجيال القادمة.

ولهذا فقبل الاستثمار عليك ان تسأل نفسك ( لماذا أنا احتاج إلى تنمية نقودى ومتى أريد ان استخدمها؟) وبعبارة أخرى هل تريد ان توفر لغرض شراء شئ معين وثمين وغالى فى المستقبل القريب أو …. ألخ. إن من المهم أن تعرف لمإذا تريد ان تستثمر وإلى أى حين وذلك حسب أهدافك الاستثمارية لأن الاستثمار القصير الأجل يتطلب أهداف مختلفة عن الاستثمار طويل الأجل.

فإذا قررت أن توفر لشراء غرض ثمين فإنك تحتاج الحصول على نقودك بعد فترة قصيرة نسبيا. فى حين إذا كنت فى العشرينيات من العمر وتقوم بالتوفير للمستقبل فانه ليس هناك حاجة أن تكون نقودك فى متناول يدك، بمعنى أنه بإمكانك أن تزيد فى المخاطرة باستثمار نقودك بطرق تمكنها من أن تتضاعف خلال مدة طويلة. وحين تحدد الفترة الزمنية المطلوبة للاستثمار فعليك أن تتذكر العوامل الأربعة الآتية:

العامل الاول:

كم هى أهمية نمو رأس المال لديك ؟ إن النمو هو المعدل الذى تتزايد فيه نقودك خلال زمن الاستثمار. فإذا كنت بحاجة إلى الوصول إلى نقودك بعد فترة قصيرة فإنك قد تبحث عن فرصة توفر لك معدل نمو ثابت وآمن. أما إذا كنت تريد استثمار نقودك لأجل طويل فبإمكانك أن تكون مرتاحا بوضع نقودك فى الأوراق المالية التى يمكن أن تقدم لك معدل نمو عالى خلال مدة من الوقت. على سبيل المثال إذا كان إختيارك للإستثمار فى الأسهم والسندات فالعائد على تلك الأوراق المالية قد يتقلب خلال مدة الاستثمار ولكن ذلك سوف لن يؤثر على احتياجاتك اليومية. والذى يهمك فعلا هو كيفية أداء الاستثمار مع مرور الوقت.

إن الاستثمارات الطويلة الأجل تتأثر بعوامل مثل معدل التضخم فأنت قد تخسر نقودا خلال الأجل القصير ولكنها تظل قادرة على النمو خلال أجلها الطويل المحدد. ما يهمك هو ليس تباطؤ معدل النمو خلال فترة معينة من الوقت وإنما إذا كنت تحقق معدل نمو مرتفع مع مرور الوقت.

العامل الثانى:

العائد هى مثل النمو وهى الفائدة أو ربح الأسهم الذى يدفع لك عن استثمارك ويمكن أن تختلف فى أهميتها إعتمادا على إحتياجاتك. حسابات التوفير تميل على إعطاء عائد بنسبة مئوية قليلة فى حين إن السندات يمكن أن تعطى عائد بنسبة مئوية أعلى.

وإذا كنت توفر للمستقبل البعيد "المدى الطويل" فإنك قد تبحث أيضا عن استثمارات تنتج عائد مناسب بحيث تعيش مرتاحا من الفائدة عندما تتقاعد فعلا. وعندما تتقاعد يمكنك إعادة استثمار بعض المال فى شهادات إيداع لكى يمكنك من إستلام عوائد ثابتة يمكن الإعتماد عليها.

العامل الثالث:

والتالي من الأهمية أن تأخذه بعين الاعتبار هو الدخل. فإذا كنت تستثمر لهدف قصير الأجل مثل مقدم شراء سلعة أو شراء غرض ما . فإنك تحتاج لاستثمار آمن ويمكنك تحويله إلى مبلغ نقدى بسهولة. و شهادات الإيداع هى المثال على هذا النوع من الاستثمار حيث أن العائد (الدخل) الدوري المنتظم الذى تقدمه يكون اقل أهمية.

العامل الرابع:

وهو العامل الأخير والأكثر أهمية (خطورة) و هو احتمال خسارة بعض أو كل استثمارك. فكل مستثمر لديه مستوى متفاوت ومختلف من المخاطر. فالمستثمرون المحافظون سوف يبحثون عن فرص تقدم لهم بعض الإجراءات للسيطرة على عوائدهم مثل سندات التوفير ذات المعدل المضمون من العوائد. وقد يختار المستثمرون المحافظون أن يتركوا بعض الفرص ذات النمو العالى وذلك للمحافظة على نقودهم فى استثمارات بمعدل عوائد مضمونة بدرجة أكبر.

هناك قوى كثيرة تؤثر على مستوى الخطورة فمثلا إذا اشتريت سندات فسوف تلاحظ ان استثمارك يرتفع وينخفض مع أسعار الفائدة المتغيرة. فعندما تنخفض أسعار الفائدة يرتفع سعر السهم وبالعكس. وكذلك فان النقود المستثمرة فى الأسهم سوف تتحمل بعض المخاطر فمثلا أن الإقتصاد الجيد أو الأرباح الجيدة لشركة ما تمتلك فيها أسهما قد يعنى أن قيمة أسهمك ترتفع أما إذا ضعف الاقتصاد أو إذا تعرضت الشركة التى تمتلك أسهم فيها لدعاية سلبية فان سعر السهم قد ينخفض. إن تحمل بعض المخاطر يعنى ثباتك وخروجك سالما من الفتور والإنكماش فى قيمة أسهمك على أساس ان السعر سوف يعود للارتفاع وان قيمة أسهمك سوف تحتفظ بمعدل نمو عالى بمرور الوقت.

ومثل المكونات الأخرى لخطة الاستثمار فان أهمية المخاطرة فى استثماراتك يمكن إن تكون مختلفة ويعتمد ذلك على ما يلى : اين موقعك فى إطار مدة استثمارك؟ حيث ان المستثمرون لأجل قصير يبحثون عن استثمارات مستقرة ومتينة واقل خطورة. وقد يقبل المستثمرون لأجل طويل أن يتحملوا قدر محدد من عدم الثبات لغرض تحقيق هدفهم النهائى بالحصول على عائد عالي.

وبسبب جميع هذه العوامل فان النمو والعائد والدخل والخطورة سوف تتغير خلال فترة حياتك وأنها لفكرة جيدة أن تعيد تقييم احتياجاتك دوريا. وتذكر إن أحداث الحياة الهامة مثل ولادة طفل أو شراء بيت أو التقاعد سوف تؤثر على استراتيجية استثمارك.

ولذلك وجود خطة مالية مبنية على أساس صحيح هى المفتاح لقدرتك على الاعتماد على النفس وتأمين حياتك المالية حيث يمكنك تقييم الوضع المالى الراهن الذى تعيش به وبناء خططك واختياراتك المستقبلية اعتمادا عليه بحيث تكون استثماراتك طويلة الأمد وواقعية للوصول لأهدافك المبتغاة، والتى من الممكن ان نحددها فى ثلاثة أهداف هى:

- الحفاظ على رأس المال.
- الحصول على إيراد.
- زيادة قيمة رأس المال.

دراسة وتحليل الأسهم
إن دراسة وتحليل الأسهم من الأساسيات لأن الاستثمار مغامرة لا يستطيع إنسان أن يتنبأ بنتائجها المستقبلية (إحصل فقط على كل الحقائق التى تستطيع الحصول عليها، إدرس الأسهم التى ترغب الاستثمار بها وحاول الاستمتاع بالعملية فالعثورعلى أسهم جيدة كالبحث عن الذهب، فهناك توقع عال وأخطاء تحدث وكما يقال " ليس كل ما يلمع ذهبا " بمعنى ليس هو ما تبحث عنه).

ومن خلال دراسة وتحليل الأسهم يمكنك تعلم الكثير عن الشركات والصناعات ولكن ينبغي عليك أن تفهم الأسهم فهما جيدا قبل الإقدام على شرائها. وكما هو الحال دائما "المعرفة قوة" وفى حال الاستثمار هى مصدر للراحة أيضا.

فإذا كانت لديك معرفة جيدة بصناعة أو بأسهم فأنها ستدفعك إلى الإمام وتتقدم على مستثمر يشترى ويبيع حسب الإشاعات والأخبار والتقارير الإخبارية، فبينما يفكر الآخرون فى بيع الأسهم بسبب إعلان يلحق الضرر بشركة ما على المدى القصير يمكنك ان تصمد أمام العواصف لأنك تفهم الطبيعة الحقيقية للأخبار وقد تكون فرصة ان تشترى المزيد من الأسهم.

تكوين المحفـظة

عند تحديدك أهدافك الاستثمارية ضع خطة وحدد الأسلوب المتبع، قم بتحديد خليط من الأسهم أو الموجودات المالية يناسبك لتحقيق تلك الأهداف لتكوين محفظة استثمارية.

وأنت تفكر فى تكوين محفظة استثمارية ، فكر بما تريده من مجموعة الاستثمارات تلك وعلى نفس المستوى من الأهمية فكر كيف سيؤثر عليك ذلك الاستثمار من الناحية العاطفية. فإذا كنت شخصا محافظا فى كافة أطوار حياتك فإنك حينئذ ستشعر بتحسن اكبر بشراء الأسهم المتدنية الأسعار والتي تأتى بأرباح جيدة أما إذا كنت من النوع المجازف فانك قد ترغب فى شراء خليط من الأسهم الأكثر اندفاعا ومخاطرة.

إن الاستثمار الحذر يقتضى إعداد استثمارات منتشرة على مجموعة من الاختيارات الاستثمارية. ولعدم وجود ضمانات عن كيفية نمو أموالك بمرور الوقت فان تقسيم أموالك بين اختيارات استثمارية مختلفة يمكن أن يساعد على حمايتك إذا لم يكن أداء بعض استثماراتك جيدا بالمقارنة مع استثماراتك الأخرى.

وعندما تقوم بما ذكر فسوف تكون فى حينها مستعداَ لتكوين حافظة أوراق مالية. إن حافظة الأوراق المالية هى جميع استثماراتك : جميع أسهمك وسنداتك وأموالك النقدية والعملات والعقارات.
UAEST غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-29-2008, 11:45 PM   #2
UAEST
المشرف العام
 
الصورة الرمزية UAEST
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 59
Post

وأخيرا إن احتياجاتك إلى محفظة استثمارية متنوعة قد تتغير بمرور الوقت ولهذا فالتنويع فى المحفظة الاستثمارية يخفض من المخاطر التى قد تواجهها. وننصح أن تضع فى ذهنك هذه المكونات عند تكوين محفظتك الاستثمارية وهى:

- إعرف ما تمتلك وما ستمتلك

من خلال الاستثمار يمكنك تعلم الكثير عن الشركات والصناعات ولكن ينبغى عليك أن تفهم الأسهم فهما جيدا قبل الاقدام على شرائها. فإذا كانت لديك معرفة جيدة بصناعة أو بأسهم معينة فانها ستدفعك الى الامام وتتقدم على مستثمر يشترى ويبيع حسب الاشاعات أو النصائح فكيف لهم أن يتخذوا قرارات على ضوء معلومات إذا لم يكونوا على علم بما يمتلكون؟ ولهذا احرص على ألا تكون ممن لا يعرفون ما يمتلكون.

- تنويع محفظتك

هناك العديد من المستثمرين المحترفين ممن لا يفعلون ذلك فهم يركزون على بضعة أسهم ممتازة ويحرصوا على التشبث بها لمدة طويلة، إنك لست محترفا فلا تضطرب فبالتنويع يمكنك تحاشى ألم ومرارة التقلب والتغير العنيف للنوع الواحد من الأسهم، لهذا فأن توزيع محفظة استثماراتك فى خمسة صناعات من أجل التنويع وفى عشرة انواع من الأسهم عملية تبعث الطمأنينة.

- إعمل واجبك

إذا لم تكن لديك الرغبة فى البحث عن الأسهم فلا تفعل!! اشتري بدلا منها سندات أو صكوك مالية متداولة ومتبادلة بدلا منها، هذا وقد أصبح البحث عن المعلومات اسهل بكثير بفضل الإنترنت ولكى تبقى على علم باسعار استثماراتك ، يمكنك ان تجد كل نسبة تحتاجها فى التقارير المتنوعة المتوفرة فى الإنترنت.

- اعرف نفسك

وأنت تفكر فى تكوين محفظة استثمارية ، فكر بما تريد من تلك المجموعة من الاستثمارات وعلى نفس المستوى من الاهمية فكر كيف سيؤثر عليك ذلك الاستثمار من الناحية العاطفية فإذا كنت شخصا محافظا فى كافة أطوار حياتك فإنك حينئذ ستشعر بتحسن أكبر بشراء الأسهم المتدنية الأسعار والتى تأتى بأرباح جيدة فإذا كنت دائما على الجانب الايمن من الحد الأعلى للسرعة فى عداد سيارتك فإنك قد ترغب فى شراء خليط من الأسهم الاكثر اندفاعا.

- لا تستخدم هامشا Margin (قرض مالي) واذا فعلت فاستخدمه بشكل ضئيل

شراء الأسهم بهامش يعنى أن تقترض نقودا لتشترى بها الأسهم، لا حاجة لك فى معرفة كافة التفاصيل هنا اعرف فقط إن الشراء بهامش يعنى اقتراض المال لشراء الأسهم فإذا هبطت أسعار الأسهم التى اشتريتها فعليك أن تضيف نقودا أخرى من عندك لتعويض تلك الخسارة فإذا لم يتوفر لديك نقودا اكثر فسيقوم الوسيط المالى ببيع ما لديك فدعنا نتأمل ذلك السيناريو : قمت بشراء أسهما مستعينا بقرض من الوسيط المالى وبعدها إنخفض سعر السهم وهبط بشكل سريع. حسابك يخسر نقودا ، تستدعيك الشركة المقرضة (الوسيط المالي) لك وتقول لك إنك تحتاج نقودا أكثر وأنت لا تجد عندك تلك النقود وتهبط الأسهم بشكل اكبر فى اليوم التالى إلى مستويات كبيرة ولا يمكنك عندها إلا إطلاق الصرخات لقد تم بيع أسهمك من قبل الوسيط المالى دون الرجوع لك.

- تقبل الخسائر

قد تنجح فى شراء أسهم رابحة فى جزء من الوقت نأمل أن تكون أفضل من نسبة معقولة ولكن إذا كنت صبورا فإن أسهمك الرابحة ستعود بالفائدة عليك وتكافئك بشكل جيد جدا . وإذا كان لديك أسهما خاسرة تخلص منها بعد أن تكون أنت من حدد مقدار الخسارة المتوقعة (حدد الخسارة مسبقا).

مراجعة وتقييم أداء المحفظـة الاستثمارية

أحد أهم جوانب الاستثمار هو أن يقبل الافراد المسئولية عن إختياراتهم. فنقودك ومحفظتك هى خلاصة مجهودات عملك وقراراتك ونموها وإزدهارهما. فقم بمراجعة محفظتك المالية باستمرار للتأكد من أنك تسير فى المسار الصحيح أو لإجراء أى تعديل تستوجبه أي تطورات أو أزمات طارئة.

ولهذا عليك أن تختار الاستثمار فى شركات كبيرة راسخة لها سجل متين بنمو أرباحها الذى يرتبط فى كثير من الأحيان بعوائد أسهمها.
UAEST غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-29-2008, 11:46 PM   #3
UAEST
المشرف العام
 
الصورة الرمزية UAEST
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 59
افتراضي

الأوراق المالية
1. الأسهم ( Stocks )
2. مصطلحات الأسهم
3. قيم الأسهم
4. أنواع الأسهم
5. الملكية
6. حقوق الملكية
7. تقسيم الأسهم
8. التقسيم الطبيعي
9. التقسيم العكسي
10. الحقوق الأخرى
11. الأسهم الممتازة
12. أنواع الأسهم الممتازة
13. إيصالات الإيداع المريكية
14. الكفالات

الأسهم (Stocks)

الشكل السائد من أشكال العمل التجاري في الولايات المتحدة اليوم هو الشركات التجارية المساهمة وجميع هذه الشركات التجارية تقوم بإصدار أسهم عامه كل سهم يمثل وحده ملكية في (سهم من) الشركة. ويجب أن تكون جميع الشركات الأمريكية مسجلة في بعض الولايات طبقاً لقوانين تلك الولاية . ويطلق على هذا التسجيل إسم النظام الأساسي للشركة ويتضمن:

* الإسم و الغرض وطبيعه العمل التجاري .
* عدد ونوع الأسهم المعروضه (الأسهم المصرح بها).
* واجبات المسئولين التجاريين.
* أسماء وعناوين أعضاء مجلس إدارة الشركة الاصلية.

وأولئك الذين يملكون أسهم عامه لهم بعض الحقوق ولكن بمسئولية محدوده، بمعنى أنهم مسئولين فقط عن المبلغ الذي دفعوه نظير أسهمهم وليس عن أي دين خاص بالشركة. وقبل الإستطراد أكثر من ذلك دعونا نعرف بعض المصطلحات المستخدمه فيما يتصل بالأسهم.

مصطلحات الأسهم

- الأسهم المصرح بها للتداول (Authorized Stock)

كما تمت الإشارة إليه أعلاه فإن تسجيل الشركة يحدد عدد الأسهم التي يجوز للشركة إصدارها . ويشار إلى هذا المقدار المسموح به إسم (الأسهم المصرح بها) للتداول.

- الأسهم الغير مصدرة (Unissued Stock)

وهي أسهم مصرح بها ولكن لم تصدرها الشركة بعد. ومعظم الشركات تصدر اسهماً أقل من المصرح بها وتحتفظ بالباقي لإستخدامها في المستقبل.

- الأسهم المصدرة (Issued stock)

وهى الجزء من الأسهم المصدرة المباعة للمستثمرين.

- الأسهم المعروضة للتداول (Outstanding Stock)

وهي الأسهم المصدرة الموجوده حالياً لدى عامة الجمهور. مع ملاحظة إن ذلك لاينبغى أن يتطابق بالضرورة مع الأسهم المصدرة وذلك لأن بعض الأسهم المصدرة تعتبر سندات خزانة.

- أسهم الخزانة (Treasury Stock)

وهي الأسهم الغير مدفوعة التي حصلت عليها الشركة مره أخرى من خلال الشراء من السوق المفتوح أو بواسطة وسائل أخرى وهذا ما يطلق عليه إسم أسهم الخزانة. ويمكن الإحتفاظ بأسهم الخزانة أو إعاده إصدارها أو إلغائها.

وأسهم الخزانه لا تحمل أي حق في التصويت أو في تحصيل حصص أرباح ولا تستخدم في حساب أرباح كل سهم . وهي بصوره عامه لا تعتبر جزء من رأسمال الشركة.

قيم الأسهم
القيمة الإسمية: (Par Value)

قيمة تعسفية يتم تخصيصها عند إصدار السهم وتطبع على شهادة السهم، ومن الناحية التاريخية فقد تم إستخدام القيمة الإسمية كقيد تجاري. وعادة ما يتم وضعها بسعر منخفض نظراً لأن ضرائب بعض الولايات تستند اليها. وهذه القيمه ليست لها ايه علاقه باي تقسيم اخر للسهم. وبالنسبه للسهم الصادر بسعر يتجاوز القيمه الإسمية فإن الفرق يرحل في الدفاتر المحاسبية على أنه تم دفعه بصورة زائدة وأحياناً يتم إصدار السهم بدون أيه قيمه إسمية.

- القيمه الدفتريه (Book Value)

على خلاف القيمة الاسمية فإن القيمة الدفترية لسهم ما تعكس القيمه الصافيه للشركة، حسبما يتم تحديده بإستخدام المبادئ المحاسبية المتعارف عليها، مقسومه على عدد الأسهم المعلقه.

- القيمة السوقية ( Market Value )

هذه ببساطة القيمة التي يتم تخصيصها للسهم في السوق مثل القيمة الحالية المعروضة .

أنواع الأسهم
غالباً ما يتم تصنيف الأسهم حسب الأهداف المختلفة للمستثمرين أو الخطط الاستثماريه. وهذه الفئات إنسيابيه إلى حد ما ولكن المصطلحات تستخدم بصوره كبيرة لوصف الأسهم أو مجموعات الأسهم وهي:

1- الأسهم الزرقاء (Blue Chips)
2- أسهم النمو ( Growth Stocks)
3- أسهم الدخل (Income Stocks)
4- الأسهم الدفاعية ( Defensive Stocks)
5- الأسهم الدورية ( Cyclical Stocks)
6- الأسهم المضاربة (speculative Stocks)

الأسهم الزرقاء الممتازة ( Blue Chips)
وهي أسهم شركات ضخمة راسخة لها تاريخ طويل من الأرباح ودفعات أرباح منتظمة للمساهمين. وهي تعتبر من أقل الشركات مخاطرة بالنسبه للمستثمرين، وتستهوي أولئك الذين يسعون إلى كلا من الدخل الجاري والأرباح على المدى الطويل.

- أسهم النمو ( Growth Stock )
وهي أسهم في شركات أظهرت القدرة على النمو بمعدل أسرع من الشركات الأخرى المناظرة. ونظراً لأن هذه الشركات مهتمه بالنمو فأنها غالباً ما تعتمد استثمار معظم أو جميع أرباحها القوية ولذلك فإن حصص الأرباح قد تكون صغيرة أو معدومه. وهي مناسبه للمستثمرين الذين يسعون بصوره مبدئيه للحصول على أرباح رأسمالية على المدى الطويل بدلاً من الدخل. وهي تميل إلى كونها سريعه التغيير وبالتالي كبيرة المخاطرة مقارنة بمعظم الأسهم.

- أسهم الدخـل ( Income Stock)
وهي أسهم الشركات المشتغلة بصناعات ناضجة والتي تميل إلى دفع جزء ملموس من دخلها كحصص أرباح. وشركات الخدمات هي مثال ممتاز على ذلك، فهي مناسبة لأولئك المستثمرين الأكبر سناً في معظمهم والذين اهتمامهم الرئيسي هو الدخل الجاري بدلاً من الأرباح الرأسمالية.

الأسهم الدفاعية (Defensive Stock)
وهي أسهم شركات بالرغم من انها عادة ما لا تتأثر بدورة العمل التجاري لذلك فأرباحها تستمر حتى عند تقلب الإقتصاد. والمثال على ذلك هي الأسهم في الشركات المعروفة بأنها تزدهر في الأوقات الصعبة.

الأسهم الدورية (Cyclical Stock)
وهي أسهم في شركات تعكس عائداتها الإقتصاد ككل بمعنى أنها تزدهر عند إزدهار الإقتصاد وتبطئ عند تعثر الإقتصاد. أسهم صناعة السيارات تتصرف بهذه الطريقه في جميع الأوقات. وهذه الأسهم تحوز على إهتمام المستثمرين الذين يشعرون بأنهم يمكنهم الإستفاده من الإندفاع المستقبلي للإقتصاد.

أسهم المضاربة (Speculative Stock)
وهي الأسهم التي لها أرباح جاريه ضعيفة أو معدومة ولكنها من المحتمل أن تحقق أرباح رأسمالية ضخمة. والأمثلة على ذلك تتضمن شركات التقنية الحيوية مع شركات العقاقير أو التغذية الجديدة التي تبلغ عن إكتشاف ضخم. وهذه استثمارات خطرة ومن المحتمل أن تفقد تلك الإفتراضات إذا لم تحقق الشركة ما تطمح اليه.
UAEST غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-29-2008, 11:47 PM   #4
UAEST
المشرف العام
 
الصورة الرمزية UAEST
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 59
Post

تقسيم السهم (Stock splits)
أحياناً ما تعلن الشركة عن إقتسام الأسهم، نقصد بذلك إعلان يفيد بأن كل سهم قديم يساوي حالياً عدد من الأسهم الجديدة. وهذا لا يغير القيمة الكلية للشركة وبالتالي فإن القيم الاخرى تتغير بنسبة وتناسب. ويجب اعتماد الأسهم المقسمة والتي تزيد عدد الأسهم المصرح بها أو تغير القيمة الإسمية من قبل المساهمين.

مثال:

سهم بقيمة إسميه 1 دولار وبقيمة سوقية قدرها 20 دولار تم تقسيمة إلى سهمين بدلاً من سهم واحد يصبح الآن ضعف عدد الأسهم المصرح بها، وتصبح قيمة كل سهم الإسميه قدرها 50 سنت. وكل سهم غير مدفوع ستصبح قيمته السوقية الان 10 دولار.

التقسيم العكسي ( Reverse Splits)
التقسيم العكسي يعنى أن كل سهم قديم يساوي الآن بعض كسور السهم الجديد.

مثال:

عندما تصبح ثلاث أسهم سهم واحد بالتقسيم العكسي فإن 300 سهم من الأسهم القديمة تصبح 100 سهم من الأسهم الجديده. وسوف تتضاعف القيمة الإسمية والقيمه السوقية ثلاثه أضعاف.

شراء وبيع الأوراق المالية
أن الأسعار هي أساس كل التعاملات لذا فلا بد من النظر إلى كيفية فهم تحديد الأسعار و تكوينها. والفهم الجيد لكيفية تحديد الأسعار فى البورصات المختلفة والمعرفة الوافية للانواع المختلفة لأوامر البيع والشراء يقلل من معدل المخاطرة ومن ثم فسوف تكون فى موقف يسمح لك ببدء عملية التداول (البيع/الشراء).

فأسعار الأسهم يحكمه العرض والطلب (Supply & Demand) حيث يقوم المستثمرون والمضاربون بعرض أوامر الشراء والبيع فى البورصة من خلال الوسيط المالى وحينما يتساوى سعر الشراء مع سعر البيع فسوف تتم الصفقة حينئذا. على سبيل المثال سهم شركة XYZ

آخر سعر للسهم = 87
طلب سعر الشراء =90
عرض سعر البيع = 92

وسعر الشراء Bid هو أفضل سعر يمكن أن يدفعه المشترى وسعر البيع Ask هو أقل سعر يمكن أن يبيع به البائع الأسهم. وبعد أسعار البيع والشراء يوجد هناك العديد من أوامر البيع والشراء التى تكون موجودة فى سجل أوامر البيع والشراء كما هو مبين أدناه:

مثال رقم (1)

أمر الشراء (Bid) الكمية (عدد الأسهم) أمر البيع (Ask) الكمية (عدد الأسهم)
79.5 200 80 200
79 100 81 300
75 400 85 500
70 1000 90 3000
69 100 92 100

في هذا المثال لن تتم أى صفقة (بيع/شراء) لأن أمر الشراء لا يساوى أمر البيع من حيث السعر وأن كان هناك تماثل فى عدد الأسهم (الكمية) المعروضة للبيع.

مثال رقم (2)

أمر الشراء (Bid) الكمية (عدد الأسهم) أمر البيع (Ask) الكمية (عدد الأسهم)
80 200 80 200
79.5 200 81 300
79 100 85 500
75 400 90 3000
70 1000 90.5 400
69 100 91 100

في هذا المثال ستتم الصفقة (بيع/شراء) لأن أمر الشراء يساوى أمر البيع من حيث السعر وأن كان هناك تماثل فى عدد الأسهم (الكمية) المعروضة للبيع.

أنواع الأوامر
يعتبر رد الفعل السريع والتوقع الجيد إحدى أهم الضمانات الأساسية فى السوق التى تكون ذات حساسية كبيرة للإتجاهات الجديدة فالفهم الجيد للأنواع المختلفة من أوامر البيع والشراء سوف تساعدك على وضع استراتيجية استثمارية مميزة بدون الحاجة إلى متابعة السوق على أساس يومى.

ولهذا عليك أن تتعرف على جميع الأنواع المختلفة من الأوامر التى يمكن ان تصنفها كإستراتيجية لمساعدتك للتحكم فى سعر التنفيذ وتوقيت السوق. إن النقاط التالية تتضمن شرحا للأنواع المختلفة من الأوامر بما فى ذلك أوامر السوق والأوامر المحددة وأوامر الإيقاف وكيفية البيع على المكشوف بالإضافة إلى المتطلبات الهامشية (القروض) التى ترافقه وفيما يلى أنواع الأوامر:

1- أوامر طلب السوق(الشراء أو البيع) Market orders
يجب أن يتم تنفيذ أمر السوق بأفضل الأسعار المتوفر عندما يصل هذا الأمر ( البيع / الشراء) إلى الوسيط المالي أو صناع السوق. وعليك أن تتذكر بأن السعر الذى يتم فيه فى النهاية تنفيذ الأمر قد يكون مختلفا تماما عن السعر المعروض الذى حصلت عليه قبل أن تقوم بتثبيت أمر البيع أو الشراء. والسبب هو أن أسعار الأسهم فى السوق تتغير بسرعة وبصورة مستمرة أثناء مرور الثوانى والدقائق. ان أوامر السوق تضمن التنفيذ ولكنها لا تضمن التنفيذ بسعر معين.

2- أوامر الطلب المحددة (الشراء أو البيع ) Limit orders
وعلى عكس أوامر السوق (البيع أو الشراء) هناك نوع آخر من الأوامر تسمى الأوامر المحددة والتى فى الحقيقة تضمن السعر ولكنها لا تضمن التنفيذ. أن الأوامر المحددة قد سميت بهذا الأسم لأنك تضع حداً للسعر الذى أنت على استعداد لقبوله لبيع أو شراء الأسهم. وبطبيعة الحال فإنك سوف تقبل بأسعار أفضل مما حددته إذا كان بإمكانك الحصول عليها وهذه أمثلة توضح كيف يمكن إستخدام الأوامر المحددة:

أمر محدد للشراء Buy limit order
إذا كانت أسهم شركة مايكروسوفت تباع بسعر 75 دولار للسهم الواحد. وكنت تعتقد باستخدام خبرتك بان السهم يمكن أن يهبط على المدى القصير إلى مستوى 70 دولار ثم يعاود الارتفاع بقوة، فانك تقوم بتثبيت أمر محدد لشراء أسهم شركة مايكروسوفت بسعر 70 دولار ويتم تثبيت الأوامر المحددة بأسعار بعيدة عن سعر السوق (تكون اقل من سعر السوق عندما ترغب فى الشراء واكثر من سعر السوق عندما ترغب فى البيع) وبعد هذا يقوم الوسيط المالى بالتهيؤ لتنفيذ طلبك وعندما يصل سعر السهم إلى 70 دولار يتم تنفيذ طلبك أو أفضل من هذا السعر قد يكون 69.5 دولار مثلا.

أمر محدد للبيع Sell limit order
أنت تمتلك أسهم شركة مايكروسوفت التى يتم تداولها بالسوق حاليا بسعر 75 دولار. وأنت تعتقد ان السعر سوف يرتفع إلى 80 دولار وتعتقد أيضا انه سوف ينخفض بعد ذلك. وانك تريد أن تبيع السهم عندما يكون مرتفعا وتريد التخلص منه قبل أن ينخفض كثيرا ولذلك فانك تقوم بتثبيت أمر محدد للبيع بسعر 79 دولار وبعد هذا يقوم الوسيط المالى بالتهيؤ لتنفيذ طلبك وعندما يصل سعر السهم إلى 79 دولار يتم تنفيذ طلبك أو أفضل من هذا السعر قد يكون 79.5 دولار مثلا.
UAEST غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-29-2008, 11:48 PM   #5
UAEST
المشرف العام
 
الصورة الرمزية UAEST
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 59
Post

مخاطر الأوامر المحددة:
توفر لك الأوامر المحددة تحكما اكبر بسعر التنفيذ ولكن نفس هذا التحكم له مخاطر محددة عليك أن تدركها:

1- ضياع فرصة شراء أو بيع أسهم:
قد لا يصل سعر السهم أبدا إلى سعرك المحدد وبالتالى فان أمرك المحدد لن ينفذ وعلى سبيل المثال فى الأمر المحدد للبيع المذكور أعلاه إذا وصل سهم شركة مايكروسوفت إلى سعر 78 دولار فقط ثم بدأ بالإنخفاض فأن أمرك المحدد لن ينفذ وتظل الأسهم ملكا لك بعد هبوط سعرها.

2- عدم القدرة على التنفيذ:
حتى إذا وصل سعر السهم واجتاز سعرك المحدد فان أمرك المحدد قد لا ينفذ إذا كانت هناك أوامر تم تثبيتها قبل أمرك وبنفس سعرك المحدد. أن الأوامر التى تسبق أمرك بالتنفيذ يجب أن تنفذ أولا وربما قد لا يكون هناك عدد متوفر من الأسهم لتنفيذ أمرك عندما يحين دورك.

3- أوامر الإيقاف (شراء أو بيع) Stop orders
إن الغرض الرئيسى من استخدام أوامر الإيقاف هو لتحديد الخسارة من مواقع مربحة طويلة أو قصيرة الأجل ، وهذا سبب تسميتها أيضا بإسم أوامر إيقاف الخسارة. ومع أنها مشابهة للأوامر المحددة إلا إن لأوامر الإيقاف خاصية معينة تميزها عن غيرها. فعلى عكس الأمر المحدد الذى يمكن تنفيذه فقط بسعر محدد.

فإن أمر الإيقاف يصبح أمر سوق يتم تنفيذه بأفضل الأسعار المتوفرة. ونتيجة لذلك فهناك حالات استثمار يتم فيها تنفيذ أمر الإيقاف بسعر يزيد أو يقل كثيرا عن سعر الإيقاف المحدد وقد لا يكون ذلك السعر المرغوب به من قبل المستثمر كما أنه قد لا يكون مقاربا للسعر الذى ضمنه المستثمر. ولا توجد ضمانات تختص بتنفيذ الأمر بنفس الأسعار المطلوبة.

ولهذا ننصح باتخاذ الحذر حينما تنفذ هذه الأوامر حيث قد يكون الفارق بين سعر العرض والطلب كبيرا ولهذا لا بد أن نضع فى اذهاننا أنها سوف تنفذ طبقاً لسعر السوق ولن تكون محدودة بأى شئ أخر.

أمر إيقاف للبيع Sell stop orders
إذا كنت اشتريت أسهم شركة مايكروسوفت بسعر 90 دولار وارتفع سعر السهم إلى 99 دولار وكنت تعتقد انه سوف يهبط ولذلك فانك تقوم بتثبيت أمر إيقاف للبيع بسعر 97 دولار لحماية معظم ربحك فإذا إنخفض سعر السهم إلى 97 دولار يتحول أمر الإيقاف للبيع sell stop order إلى أمر سوق market order. وفى تلك النقطة يكون طلبك جاهزا للتنفيذ بالسعر التالى المتوفر فى السوق والذى قد يكون 97 دولار أو أقل منه.

أمر إيقاف للشراء Buy stop order
يستخدم أمر الإيقاف للشراء على نطاق واسع لحماية أرباح من بيع مكشوف ناجح short sell . دعنا نقول إنك ( Shortedقمت بالبيع على المكشوف) أسهم شركة مايكروسوفت بسعر 90 دولار وبدأ سعر السهم بالهبوط حتى وصل إلى سعر 80 دولار ولأنك تتوقع من أن السعر قد يبدأ بمعاودة الارتفاع فانك تثبت أمر إيقاف للشراء بسعر 84 دولار لتغطية مركزك المكشوف وحماية أرباحك. فإذا كان السهم من الأسهم المدرجة على قائمة البورصة فان أمر الإيقاف يصبح أمر سوق عندها يتم التداول بسعر الإيقاف فى سوق الأوراق المالية بمبلغ 84 دولار.

استثمار النمو واستثمار القيمة

إن استثمار النمو واستثمار القيمة هوالمقياس الأهم بين المستثمرين لذا يجب أن تحدد أى نوع من المستثمرين أنت. فهناك نوعين منهم هما : مستثمرى النمو ومستثمرى القيمة. فمستثمروا النمو يبحثون عن شركات ذات نمو متزايد فى المبيعات والأرباح المستقبلية لهذا يرغب هؤلاء بشراء أسهم هذه الشركات فكلما نمت مبيعات أرباح الشركة بصورة اسرع كلما أمكن الاعتماد عليها و كلما كان المستثمرين على استعداد لدفع المزيد لشراء أسهمها. لذا فهم ينظرون إلى ما هو التوقع المستقبلى لهذا السهم ويذهبون إليه على أمل إستمرار تواصل وتزايد الأرباح المستقبلية. ولهذا فهم يشترون القوة الدافعة للسهم وهذه هى طبيعة استثمار النمو.

ومع هذا فإن مستثمري النمو حذرين جدا فى مراقبة أداء شركات النمو حيث إن أى فشل فى التوقعات للأرباح المستقبلية معناه تدهور فى أسعار هذه الشركات. ولهذا فإنهم يشترون عندما تأخذ الأسعار فى الارتفاع ويبيعون من أو إشارة دالة على إنخفاض السعر.

أما مستثمرو القيمة فإنهم يبحثون عن الأسهم المعروضة بأقل من قيمتها الدفترية أو السوقية أو الرخيصة حيث يقومون بالمقارنة بين أسعار الأسهم حسب المعايير المختلفة لعمل الشركة مثل أرباحها، أصولها، تدفقاتها النقدية وحجم مبيعاتها. ولهذا فإن مستثمروا القيمة إنتقائيون فى إختيار الأسهم.

لذا عليك التفكير فى النمو والقيمة كعقدة الحبل لا إنفكاك بينهما. ولهذا فإن المزج بين الأسلوبين هو اتجاه استثمارى ناجح. وفى كلا الحالتين فإن المستثمرين يريدون شراء أسهم الشركات التى لها مستقبل واعد فى تنامى الأرباح. والفرق هو أن مستثمرى النمو عادة ما يشترون أسهم هذه الشركات عندما تكون آخذه فى النمو باتجاه تحقيق أرباح مستقبلية، بينما عادة ما يشترى مستثمرى القيمة أسهم تلك الشركات عندما يكونوا مستعدين لبدء العمل أو عندما يقومون بالتعافى من مشكلة صادفتهم.


UAEST غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-08-2008, 04:26 AM   #6
lazam
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 12
افتراضي

تسلم يمينك على الطرح الرائع
 

__________________


[CENTER][URL="http://www.alfaf.net"][SIZE=5]www.alfaf.net[/SIZE][/URL][/CENTER]

lazam غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-24-2013, 08:38 PM   #7
جميل
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
المشاركات: 28
افتراضي

شكرا جزيلا على الشرح الوافي
جميل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
للبيع معرض فخم في النادي السياحي wall street real eatate عقارات أبوظبي 1 02-12-2014 10:26 AM
تملك بالاقساط شقق باجمل مناطق دبى (دبى الرياضيه)باسعار ممتازه وطرق دفع مريحه ahmedtag عقارات دبي 0 11-12-2013 12:17 PM
أنواع وطرق المتاجرة بالأخبار painofhell تعليم واحتراف التحليل الفني 0 10-28-2013 04:14 AM
الأستثمار الأفضل لحياة أفضل - شركة عرب أف أكس للأستثمار فهد بن فراس الأسهم الأمريكية و العالمية 0 02-07-2013 09:28 AM
لمن يغرب الإستثمار في طنجة المغرب affaire01 العقارات الخليجية والعربية 0 07-26-2009 12:39 AM


الساعة الآن 04:34 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.